23°القدس
22°رام الله
22°الخليل
26°غزة
23° القدس
رام الله22°
الخليل22°
غزة26°
الخميس 29 أكتوبر 2020
4.34جنيه إسترليني
4.97دينار أردني
0.22جنيه مصري
3.8يورو
3.52دولار أمريكي
جنيه إسترليني4.34
دينار أردني4.97
جنيه مصري0.22
يورو3.8
دولار أمريكي3.52

الهندي: قناعة السلطة بفشل المفاوضات إشارة لإمكانية نجاح مؤتمر الفصائل

قال رئيس الدائرة السياسية في حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين محمد الهندي، اليوم الجمعة، إن السلطة الفلسطينية أصبحت على قناعة تامة بفشل المفاوضات، وبالتالي هذا يعني إشارة جديدة لإمكانية نجاح الاجتماع – الخاص بالأمناء العامين للفصائل الذي عقد بالأمس برئاسة الرئيس محمود عباس -.

وقال الهندي في بيان "سنعمل على إنجاح مخرجات المؤتمر وتفعيل لجانه جميعاً"، مضيفًا أن المؤتمر خطوة في الاتجاه الصحيح، البعض العربي كان يعتبر الانقسام الفلسطيني مبرر لغسل يديه من القضية الفلسطينية.

وبخصوص مسألة دولة على حدود الـ 67، أوضح الهندي أن الجهاد الاسلامي موقفه واضحاً بالعمل على تحرير فلسطين، مشيرًا إلى أن هذا الموقف للحركة يصب في إنجاح المؤتمر.

وأضاف، "الفلسطينيون جميعا وعلى رأسهم السلطة والمفاوض الفلسطيني أصبحت على قناعة بعدم جدوى المفاوضات، وأن الصفقة الأمريكية تجهض الحقوق الفلسطينية".

وأشار الهندي إلى أن تشكيل اللجان على الأرض وبدء عملها في الضفة وقطاع غزة ، هو التقييم الحقيقي لمخرجات المؤتمر ومقياس نجاحه من فشله".

ونوه إلى أن اللجان مهمة لاستعادة الوحدة وبناء منظمة التحرير، وإن الشارع الفلسطيني لا يريد شعارات، بل يريد أن يلمس عمليا على الأرض. وفق قوله

ودعا الجميع أن يكونوا على قدر المسؤولية خاصة فتح و حماس ، سيما في هذا الوقت الحساس الذي يحاول فيه الاحتلال تصفية القضية الفلسطينية.

وبخصوص التطبيع العربي، قال الهندي إن إسرائيل داست على كافة الاتفاقات السابقة، لافتًا إلى أن التطبيع العربي هو تحصيل حاصل للرضوخ للإرادة الأميركية والإسرائيلية.

وتابع، "الشعب الفلسطيني دائما يضرب الأمثلة في التضحية والفداء كل ما يحتاجه هو الأمل من القيادة الفلسطينية من خلال الفعل لا القول".

وأكد رئيس الدائرة السياسية في حركة الجهاد الإسلامي أن تشكيل جبهة عربية ودولية لدعم القضية الفلسطينية، سيكون سهلاً إذا ما توافق الفلسطينيون أنفسهم على استراتيجية عمل وطني مقاوم للخلاص من الاحتلال.

المصدر: فلسطين الآن