17.21°القدس
16.77°رام الله
15.73°الخليل
20.57°غزة
17.21° القدس
رام الله16.77°
الخليل15.73°
غزة20.57°
الإثنين 18 أكتوبر 2021
4.34جنيه إسترليني
4.97دينار أردني
0.22جنيه مصري
3.8يورو
3.52دولار أمريكي
جنيه إسترليني4.34
دينار أردني4.97
جنيه مصري0.22
يورو3.8
دولار أمريكي3.52

أكبر مسببات تسوس أسنان الأطفال

تسوّس الأسنان عند الأطفال يعرف بنخر الأسنان، وهو حالة مرضية تصيب الأسنان اللبنيّة عند الأطفال، وتؤدي إلى ظهور بقعٍ سوداء عليها، تعرف باسم التسويس، ويعرف التسوس أيضاً بأنّه مجموعة من البكتيريا تتجمّع على الأسنان، وتعمل على تآكلها عن طريق إنتاج أحماض تؤدي إلى تفتيت سطحها.. لمزيد من المعلومات والتعرف على أكثر الأسباب المسبِّبة للتسوس عند الأطفال..كان اللقاء والدكتور عبدالحميد الشبيني طبيب الأسنان بالعيادة الشاملة.

أسباب ظهور تسوس الأسنان عند الأطفال

يظهر التسوّس عند الأطفال في عمرٍ صغير، ويعتمد بشكل مباشر على طبيعة حياة الأطفال، والطعام الذي يتناولونه، والطرق المتبَعة في تنظيف أسنانهم يومياً.

 

ومن الأسباب..الإصابة بأمراض الأسنان، والتي تعتمد على مجموعة من العوامل الوراثية والفيروسية؛ مما يؤدي إلى حدوث ضعف عام في الأسنان.

تتراكم البكتيريا في فم الطفل بصورة طبيعية، وتشكل مادة لزجة تسمى البلاك، ويمكن لتلك المادة أن تكسو الأسنان.

وكلما قام الطفل بتناول الطعام، تقوم البكتيريا ضمن طبقة البلاك بإنتاج الأحماض التي تكون مسبِّباً رئيسياً في تآكل مينا الأسنان الصلبة؛ ما يسبب التسوّس.

تناول الحلويات، والمواد السكرية، من أهم الأسباب التي تؤدي إلى تسوس الأسنان عند الأطفال، وخصوصاً الذين يتناولون هذه الأنواع بكمياتٍ كبيرة.

تناول المواد النشوية، وخصوصاً رقائق البطاطا والبطاطس (الشيبس)، والتي تؤدي إلى انتشار الأحماض بالفم، المؤدّية إلى تسوّس الأسنان.

عدم الثبات على نظام غذائي معيّن؛ ما يؤدي لاختفاء بعض العناصر المهمّة في طعام الأطفال، كعنصري الكالسيوم والحديد؛ مما يؤدّي إلى ضعف الأسنان.

عدم الاهتمام بنظافة الأسنان؛ فيُترك الطفل لأيام عديدة من دون تنظيف أسنانه بمعجون الأسنان مرتين يومياً على الأقل؛ مما يجعلهُ معرَّضاً للإصابة بتسوّس الأسنان.

أعراض تشير إلى معاناة الطفل من تسوّس الأسنان

الطفل لا يشعر بألمٍ في بدايةِ التسوّس، وقد يستمرّ التسوّس لفترةٍ زمنية طويلة من دون ملاحظتِه

إلا بعد ظهور بُقع سوداء على الأسنان المتسوّسة، وسقوط جزء منها.

إن كان طفلك يعاني من حساسية الأسنان أو ألم مزمن أو رائحة كريهة؛ فقد يكون كل هذا بسبب تسوّس الأسنان.

يمكن للأم رؤية التسوّس الذي تكوّن على شكل بقع بيضاء بلون الطباشير، أو بقع سوداء على الأسنان

وفي كلتا الحالتين، تجب استشارة طبيب الأسنان.

شعور بألم الأسنان في المراحل المتقدمة من التسوّس، وأحياناً نزيف في اللثة.

علاج التسوس

ويعالج السنّ عادةً باستخدام الحشوات البسيطة، والتي تساهم في الحدّ من ألم السنّ المتسوّس؛ حتى يسقط عندما يأتي دوره في تبديل الأسنان.

في حالات التسوّس الشديدة، يعمل طبيب الأسنان على إزالة السنّ اللبنيّ، وترك المجال للسنّ الدائم للظهور، مع تنظيف اللثة، ومعالجتها.

للوقاية من تسوس الأسنان عند الأطفال

ينصح بالمحافظة على تنظيف أسنان الأطفال من قِبل الوالدين، ومن ثَم تعليم الطفل في مراحل عمرية متقدمة أن ينظف أسنانه بمفرده.

 

يفضّل أن يتم تنظيف الأسنان بعد وجبات الطعام، يجب أن يتم تنظيم مواعيد الطعام للطفل، وتخصيص حصص مناسبة من الحلويات والنشويات.

الحرص على عدم جعل الحلويات جزءاً من وجبة الطعام الرئيسية، مع زيارة طبيب الأسنان مرة أو مرتين سنوياً، من أجل فحص الأسنان ومتابعة حالتها.

تسوّس الأسنان عند الأطفال ظاهرة شائعة؛ لأن منطقة مينا الأسنان اللبنية (الأولى) عند الأطفال أضعف من تلك عند البالغين.

ويعتمد العلاج عند الأطفال على تشخيص طبيب الأسنان، وعادةً يتم فحص الأسنان التي تعاني من التسوس وتقييم حالتها.

فقد يقوم طبيب الأسنان بمسح مادة الفلورايد، أو وضع حشوة لسد الفجوات، وإذا كان التجويف على نطاق أوسع؛ فقد يمكن تنظيف منطقة المواد المتآكلة ووضع حشوة في الفراغات، أو حتى خلع السن في أسوأ الحالات.

الأسلوب الأفضل للوقاية يجمع بين: العناية الجيدة بالفم من ناحية، واتباع نظام غذائي لائق من ناحية أخرى.

محاولة التقليل من البكتيريا التي تتغذى على الأطعمة السكرية والنشوية والمشروبات الغازية، ضمن النظام الغذائي الخاص بطفلك.

ضرورة تناول أطعمة غنية بالمغذيات مثل: الخضروات والفواكه التي توفر الأملاح؛ ما يساعد الطفل على الحفاظ على الأسنان من التلوث.

الاهتمام بنظافة الفم

تُعد نظافة الفم أمراً بالغ الأهمية؛ فإن الأسنان اللبنية (الأولى) تؤثر على الأسنان المستقبلية الدائمة عند الأطفال.

يمكن للبكتيريا الوصول إلى الأضراس التي تنمو في الخلف، كما يمكن أيضاً أن تنتقل من الأبوين إلى الطفل.

تجب المتابعة في تنظيف أسنان الطفل، منذ بداية نمو السن الأول، ومدى اعتماد الطفل على نفسه في تنظيف أسنانه بالفرشاة.

نصائح مفيدة لأسنان خالية من التسوس

شرب كمية وافرة من الماء بعد الوجبات.

 

• تنظيف الأسنان بالفرشاة مرتين يومياً، على مدى دقيقتين على الأقل.

 

• تنظيف سطح الأسنان بواسطة فرشاة ملائمة ومريحة لفمهم.

 

• تبديل فراشي الأسنان مرة كل شهرين أو ثلاثة أشهر.

 

• استخدام معجون أسنان يحتوي على مادة الفلورايد (للأطفال فوق سن سنتين).

 

• من المهم للطفل تنظيف أسنانه بالخيط، القيام بذلك يومياً لمنع مادة البلاك من التراكم بين الأسنان.

 

معلومات تهمك

الحرص على غرس عادات جيدة لتنظيف دائم للأسنان عند أطفالك؛ ما يمنحهم القدرة على رعاية الأسنان واللثة.

كما أنها ستلعب دوراً هاماً في منع حدوث تسوّس الأسنان في سن مبكر؛ كي يتمتعوا بابتسامات صحية مضيئة.

وكالات