9.93°القدس
9.58°رام الله
6.85°الخليل
12.71°غزة
9.93° القدس
رام الله9.58°
الخليل6.85°
غزة12.71°
الأحد 05 فبراير 2023
4.12جنيه إسترليني
4.82دينار أردني
0.11جنيه مصري
3.7يورو
3.42دولار أمريكي
جنيه إسترليني4.12
دينار أردني4.82
جنيه مصري0.11
يورو3.7
دولار أمريكي3.42

لهذا السبب .. استدعت شركة جوجل مؤسسيها المتقاعدين بشكل عاجل

لهذا السبب .. استدعت شركة جوجل مؤسسيها المتقاعدين بشكل عاجل
لهذا السبب .. استدعت شركة جوجل مؤسسيها المتقاعدين بشكل عاجل

كشف تقرير نشرته صحيفة نيويورك تايمز، أن شركة جوجل استدعيت الشهر الماضي مؤسسيها لاري بايج وسيرجي برين المتقاعدين من العمل منذ عام 2019، إلى سلسلة من الاجتماعات مع كبار المسؤولين التنفيذيين من أجل مناقشة استراتيجيتها في مجال الذكاء الاصطناعي.

وقال التقرير إن الاستدعاء يأتي على خلفية القلق المتزايد لدى المسؤولين التنفيذيين في جوجل بشأن "جي بي تي"، وهو تطبيق الدردشة الخاص بشركة أوبن أيه آي، والذي يعتبر أول تطور منذ سنوات يمكن أن يهدد بالفعل محرك بحث جوجل.

وأضاف أنه تمت دعوة بيج وبرين إلى اجتماعات في مقر جوجل في وادي السيليكون من قبل الرئيس التنفيذي للشركة سوندار بيتشاي.

وأشار إلى أن المؤسسين قاما بفحص إستراتيجية منتجات الشركة في مجال الذكاء الاصطناعي، ووافقوا على الخطط وتوصلوا إلى مع أفكار لتنفيذ ميزات مبنية على روبوت الدردشة في محرك بحث جوجل المنتج الرئيسي للشركة، والمسؤول عن عائدات تقارب 149 مليار دولار سنويًا”.

ولفت التقرير إلى أن زيارات بيج وبرين إلى مكاتب الشركة التي أسساها في عام 1998 نادرة جدًا في السنوات الأخيرة، ووفقًا لمسؤولي الشركة، فقد كانت مكرسة بشكل أساسي لتحديثات المشاريع الجانبية والتجريبية التي تُسميها جوجل "الرهانات الأخرى".

وأكد حقيقة أن بيتشاي، الذي كان يُدير جوجل منذ عام 2015 والشركة الأم ألفابت منذ عام 2019، قرر استدعاءهما للاستشارات، يُرمز إلى الشعور بالإلحاح الذي تشعر به الشركة في ضوء التنافس من جانب أوبن أيه آي وشركتها.

وشدد التقرير على أن جوجل تُحاول تقصير عمليات الموافقة على المنتجات في مجال الذكاء الاصطناعي من خلال قناة جديدة تُعرف باسم "المسار الأخضر"، لكنها تشعر بالقلق من أن أداء تقنيتها كان أقل جودة من تلك التي أعلنتها شركة أوبن أيه آي عندما يتعلق الأمر بتحديد المحتوى الإشكالي الذي يتضمن تعبيرات عن الكراهية والجنس والعنف.

 ويمكن لروبوتات الدردشة الذكية مثل "جي بي تي" الإجابة على أسئلة المستخدمين في ثوانٍ وتقديم معلومات موجزة لهم في بضع فقرات. وطوّرت جوجل في السنوات الأخيرة أدوات مشابهة لـ "جي بي تي"، وعلى رأسها نموذج لغة " LaMDA"، لكنها لم تكشف عنها بعد لعامة الناس. وتخطط جوجل أيضًا لتطبيق منتجات الذكاء الاصطناعي للمطورين والشركات في منصتها السحابية.

كشف تقرير نشرته صحيفة نيويورك تايمز، أن شركة جوجل استدعيت الشهر الماضي مؤسسيها لاري بايج وسيرجي برين المتقاعدين من العمل منذ عام 2019، إلى سلسلة من الاجتماعات مع كبار المسؤولين التنفيذيين من أجل مناقشة استراتيجيتها في مجال الذكاء الاصطناعي. وقال التقرير إن الاستدعاء يأتي على خلفية القلق المتزايد لدى المسؤولين التنفيذيين في جوجل بشأن "جي بي تي"، وهو تطبيق الدردشة الخاص بشركة أوبن أيه آي، والذي يعتبر أول تطور منذ سنوات يمكن أن يهدد بالفعل محرك بحث جوجل. وأضاف أنه تمت دعوة بيج وبرين إلى اجتماعات في مقر جوجل في وادي السيليكون من قبل الرئيس التنفيذي للشركة سوندار بيتشاي. وأشار إلى أن المؤسسين قاما بفحص إستراتيجية منتجات الشركة في مجال الذكاء الاصطناعي، ووافقوا على الخطط وتوصلوا إلى مع أفكار لتنفيذ ميزات مبنية على روبوت الدردشة في محرك بحث جوجل المنتج الرئيسي للشركة، والمسؤول عن عائدات تقارب 149 مليار دولار سنويًا”. ولفت التقرير إلى أن زيارات بيج وبرين إلى مكاتب الشركة التي أسساها في عام 1998 نادرة جدًا في السنوات الأخيرة، ووفقًا لمسؤولي الشركة، فقد كانت مكرسة بشكل أساسي لتحديثات المشاريع الجانبية والتجريبية التي تُسميها جوجل "الرهانات الأخرى". وأكد حقيقة أن بيتشاي، الذي كان يُدير جوجل منذ عام 2015 والشركة الأم ألفابت منذ عام 2019، قرر استدعاءهما للاستشارات، يُرمز إلى الشعور بالإلحاح الذي تشعر به الشركة في ضوء التنافس من جانب أوبن أيه آي وشركتها. وشدد التقرير على أن جوجل تُحاول تقصير عمليات الموافقة على المنتجات في مجال الذكاء الاصطناعي من خلال قناة جديدة تُعرف باسم "المسار الأخضر"، لكنها تشعر بالقلق من أن أداء تقنيتها كان أقل جودة من تلك التي أعلنتها شركة أوبن أيه آي عندما يتعلق الأمر بتحديد المحتوى الإشكالي الذي يتضمن تعبيرات عن الكراهية والجنس والعنف. ويمكن لروبوتات الدردشة الذكية مثل "جي بي تي" الإجابة على أسئلة المستخدمين في ثوانٍ وتقديم معلومات موجزة لهم في بضع فقرات. وطوّرت جوجل في السنوات الأخيرة أدوات مشابهة لـ "جي بي تي"، وعلى رأسها نموذج لغة " LaMDA"، لكنها لم تكشف عنها بعد لعامة الناس. وتخطط جوجل أيضًا لتطبيق منتجات الذكاء الاصطناعي للمطورين والشركات في منصتها السحابية.

تفاصيل: https://shehabnews.com/p/115535
 
وكالات