26.9°القدس
26.59°رام الله
25.53°الخليل
23.84°غزة
26.9° القدس
رام الله26.59°
الخليل25.53°
غزة23.84°
الثلاثاء 23 ابريل 2024
4.67جنيه إسترليني
5.33دينار أردني
0.08جنيه مصري
4.03يورو
3.78دولار أمريكي
جنيه إسترليني4.67
دينار أردني5.33
جنيه مصري0.08
يورو4.03
دولار أمريكي3.78

البابايا أثناء الحمل .. هل يمكن أن تسبب الإجهاض في الحمل المبكر؟

هناك العديد من المعتقدات الخاطئة حول تناول البابايا أثناء الحمل، أبرزها زيادة فرص الإجهاض لدى الحامل وذلك لأن فاكهة البابايا تعد ضمن الأطعمة التي تزيد من درجة حرارة الجسم الأساسية، وهي من الأطعمة التي لا ينصح بتناولها أثناء الحمل ومع ذلك، فإن تناول البابايا الناضجة باعتدال أثناء الحمل لا يسبب أي ضرر، ومع ذلك تناول البابايا غير الناضجة يمكن أن يسبب بعض المضاعفات. فيما يلي وفقاً لموقع هيلث لاين أهم فوائد تناول البابايا أثناء الحمل.

تناول البابايا في الحمل المبكر

تناول البابايا غير الناضجة أو شبه الناضجة ليس آمناً أثناء الحمل، خاصة في بداية الحمل في الأشهر الأولى من الحمل، فيمكن أن يؤثر سلباً على النمو الطبيعي للجنين.

تعتبر البابايا غير الناضجة أكثر خطراً على نمو الأجنة؛ لأنها تحتوي على مادة ضارة تسمى اللاتكس والتي تشبه هرمون الأوكسيتوسين، وهو الهرمون الذي يسبب انقباضات الرحم وبالتالي، يمكن للبابايا غير الناضجة أن تحفز تقلصات الرحم، والتي يمكن أن تؤدي في تلك المراحل الأولى من الحمل إلى إصابة الحامل بالإجهاض.

تناول البابايا في المراحل المتأخرة من الحمل

عند تناول البابايا النيئة خلال الأشهر الثلاثة الأخيرة من الحمل، فإن البابايا تحفز تقلصات الرحم وإمكانية حدوث النزيف، وقد تؤدي هذه الانقباضات إلى المخاض المبكر والولادة.

يمكن أن يؤدي تناول البابايا النيئة في الثلث الثالث من الحمل أيضاً إلى حدوث نزيف من المشيمة. لذلك، من الحكمة الامتناع عن تناول البابايا النيئة في هذه المرحلة من الحمل.

فوائد تناول البابايا أثناء الحمل

تعد البابايا الناضجة غنية بالعديد من العناصر الغذائية المفيدة خلال فترة الحمل، فهي مصدر غني لفيتامين C وفيتامين A. كما أنها تحتوي على كمية كبيرة من البوتاسيوم والكالسيوم والمغنيسيوم. فهي غنية بالألياف وحمض الفوليك.

يساعد تناول البابايا الناضجة أثناء الحمل على تخفيف مشاكل الجهاز الهضمي الشائعة أثناء الحمل مثل حرقة المعدة والإمساك. ومع ذلك، لا ينصح بالاستخدام المنتظم للبابايا الناضجة لمحاربة الإمساك أثناء الحمل وذلك لغناها بمضادات الأكسدة وفيتامين سي، وكلاهما يساعد على تعزيز المناعة والوقاية من العديد من الالتهابات الشائعة.

يمكن صنع مشروب طاقة صحي عن طريق مزج البابايا الناضجة مع بعض الحليب والعسل، ويساعد تناول البابايا الناضجة أثناء وجبة الإفطار أو بين الوجبات على التخلص من الغثيان.

المعادن الموجودة في البابايا تزيد على إنتاج كرات الدم الحمراء خلال فترة الحمل بنسبة تزيد على 50% كما يحمي المرأة الحامل من الإصابة بفقر الدم.

أضرار تناول البابايا أثناء الحمل

تناول البابايا بانتظام يزيد من خطر الإصابة بالوذمة أو احتباس الماء أثناء الحمل وخطر حصوات الكلى، إضافة إلى أن البابايا تزيد من درجة حرارة الجسم الأساسية، وتتسبب في إصابة الحامل بالنزيف أثناء الحمل.

تدابير السلامة أثناء تناول البابايا الناضجة أثناء الحمل

على الرغم من أنه من الآمن نسبياً تناول البابايا الناضجة مرة واحدة كل فترة أثناء الحمل، إلا أن هناك بعض الأشياء التي يجب وضعها في الاعتبار أثناء القيام بذلك. أولاً وقبل كل شيء، هو عدم الإفراط في تناولها.

يجب على النساء الحوامل اللاتي يعانين من حساسية اللاتكس تجنب تناول البابايا؛ لأن هذه الفاكهة تحتوي على إنزيم يسمى الكيتيناز والذي يمكن أن يتسبب في إصابة الحامل بالتحسس ويؤدي إلى صعوبات في التنفس، وعيون دامعة، والعطس والسعال.

تحتوي البابايا على فيتامين سي بكميات زائدة، وقد يتسبب هذا الفيتامين في إصابة الحامل بالضرر، وتكون حصوات الكلى، مما يجعل من الصعب مرور الحصوات عبر البول عن طريق زيادة حجم الحصوة.

يجب على النساء الحوامل اللاتي يعانين من نقص السكر في الدم تجنب تناول البابايا أيضاً. وذلك لأن البابايا تحتوي على تأثيرات مضادة لنقص السكر في الدم وخفض ما يمكن أن يأخذ مستويات السكر في الدم إلى مستويات خطيرة قد تكون ضارة.

وكالات