22°القدس
20°رام الله
21°الخليل
23°غزة
22° القدس
رام الله20°
الخليل21°
غزة23°
الأحد 13 يونيو 2021
4.34جنيه إسترليني
4.97دينار أردني
0.22جنيه مصري
3.8يورو
3.52دولار أمريكي
جنيه إسترليني4.34
دينار أردني4.97
جنيه مصري0.22
يورو3.8
دولار أمريكي3.52

قائمة "القدس موعدنا" تقدم ردها على طعون فتح إلى لجنة الانتخابات

قدمت قائمة "القدس موعدنا"، اليوم السبت 10-4-2021م، ردها على الاعتراضات المُقدمة بحق عدد من أعضاء قائمتها من قبل قائمة " حركة فتح "، إلى لجنة الانتخابات المركزية الفلسطينية في مقرها بمدينة غزة.

وقال رئيس الحملة الانتخابية لقائمة "القدس موعدنا" محمد المدهون: "جئنا اليوم لنقدم ردنا على الاعتراضات التي استلمناها يوم الخميس الماضي"، معتبراً تلك الاعتراضات "قد أخلت بميثاق الشرف الذي تم توقيعه بين الفصائل في العاصمة المصرية القاهرة ".

وأوضح المدهون أن قائمة "القدس موعدنا" ملتزمة بميثاق الشرف، ولم تقدم أي اعتراض على أي قائمة انتخابية، رغم أنه كان بإمكانها تقديم اعتراضات مهمة ومؤثرة بحق قوائم أخرى.

وشدد المدهون أن قائمته لم تقدم أي اعتراض "إيماناً منا بضرورة توفير أجواء التنافس الحر والشريف بين أبناء شعبنا، واحتراماً منا لجميع القوائم المترشحة، وثقةً منا بأن الانتخابات مدخل للوحدة والعمل المشترك، وصولاً إلى ترتيب البيت الفلسطيني بمشاركة المكونات الوطنية كافة.

كما أكد المدهون أن القدس لن تكون أبدًا خارج السجل الانتخابي، ولن تكون أبدًا خارج المنظومة الانتخابية، و "علينا أن نفكر جميعًا كيف نُرغم المحتل على ذلك".

وأشار إلى أنه قُدم 11 اعتراضاً ضد قائمة "القدس موعدنا" من قبل قائمة " حركة فتح "، "وتم الرد على جميعها"، لافتاً إلى أن 9 اعتراضات كانت مُقدمة بخصوص الاستقالة من الحكومة، رغم أنه أوراقها الثبوتية الخاصة بالاستقالة وقبول الاستقالة من الجهة الحكومية المعنية متوفرة مُسبقاً.

وجدد المدهون التأكيد أن قائمة "القدس موعدنا" ملتزمة بالإجراء القانوني، وسعيها في الذهاب إلى وحدة وطنية وتحقيق شراكة سياسية عنوانها "أننا ماضون من أجل خدمة وطنية للشعب الفلسطيني في كل مؤسساته وإعادة بناء النظام السياسي الفلسطيني على أسس ديمقراطية منها المجلسين التشريعي والوطني وموقع الرئاسة".

وأضاف "نريد الالتزام بما تم الاتفاق عليه بين الفصائل في القاهرة، واحترام كل المكونات الوطنية الفلسطينية لمواجهة التحديات التي تواجه شعبنا متحدين ومتوافقين ".

المصدر: فلسطين الآن