28.32°القدس
27.58°رام الله
27.41°الخليل
33.27°غزة
28.32° القدس
رام الله27.58°
الخليل27.41°
غزة33.27°
الإثنين 27 يونيو 2022
4.28جنيه إسترليني
4.89دينار أردني
0.18جنيه مصري
3.65يورو
3.46دولار أمريكي
جنيه إسترليني4.28
دينار أردني4.89
جنيه مصري0.18
يورو3.65
دولار أمريكي3.46

بالفيديو: الجريح عبد الرحمن أبو وطفة لم يمنعه بتر قدمه من الوصول للعالمية

الجريح عبد الرحمن أبو وطفة
الجريح عبد الرحمن أبو وطفة

عبد الرحمن أبو وطفة، جريح فلسطيني من قطاع غزة، مبتور القدم، لكنه استطاع الوصول للعالمية، وتمثيل دولة فلسطين في الكثير من المسابقات والمحافل الدولية.

هو لاعب منتخب فلسطين ولاعب نادي الجريح الفلسطيني، وحاصل على عدد من المدليات الدولية، كما شارك في المسابقات في كل من اليابان والصين وقطر وتونس بالإضافة إلى المسابقات التي أقيمت في دبي.

بدأت قصة عبد الرحمن بعد أن تم بتر قدمه، الأمر الذي أدخله في حالة نفسية يرثى لها، لكن ولأنه يولد من كل ظلام نور، فقد استطاع عبد الرحمن التغلب على الإصابة وحول حياته إلى إرادة حديدية فاقت كل التوقعات.

يقول أبو وطفة خلال حديثه لــ "فسطين الآن": "واجهت العديد من الصعوبات التي تمثلت من قلة الإمكانيات بالإضافة للمشكلات التي تسبب لي بها المجتمع، بسبب عدم تقبله للحالة التي أمر بها، وهي بتر قدمي"

ويكمل: "بحمد لله استطعت أن أتحدى هذا الحاجز وقدمت بكسره بعزيمتي وإرادتي، والآن أصبح الناس ينظرون إلي كبطل لفلسطين وكسفير لها، وأصبحت اعتبر أن لا يوجد لدي أي إعاقة، بعد أن أصبحت جزء فعال في هذا المجتمع".

وحصد أبو وطفة على العديد من البطولات على المستوى العالمي، إذ حصل على المدالية الفضية على مستوى العالم برياضة "رفع القلة ورمي القرص"، ليدهش الجميع بأدائه المحترف.

ويتابع أبو وطفة حديثه معاتباً: "على الرغم من كل هذه الإنجازات التي قدمتها لفلسطين إلا أنني لم أحصل على أي رقم وظيفي"

ويطمح أبو وطفة للمشاركة في الأولمبيات العالمية لتمثيل فلسطين فيها؛ لإبراز إصرار الشباب الفلسطيني والرياضة الفلسطينية التي يحاول الاحتلال الإسرائيلي طمسها.

ووجه أبو وطفة رسالة في يوم الجريح الفلسطيني لكل الجرحى الفلسطينيين بأن لا يجعلوا الإصابة نهاية الحياة، وإنما عليهم الاستمرار والمواصلة في سبيل تحقيق الأمنيات والأحلام.

ويأتي الثالث عشر من شهر مارس من كل عام، ليحتفي الفلسطينيون بالجريح الفلسطيني، حيث جعلوا له يوماً ليكون الشاهد الأول على بشاعة جرائم الاحتلال الإسرائيلي ضد الجرحى الفلسطينيين، وكذلك يعد تقديرا لأبطال ضحوا بحياتهم من أجل فلسطين وشعبها.

خاص _ فلسطين الآن