14.5°القدس
14.32°رام الله
14.07°الخليل
19.93°غزة
14.5° القدس
رام الله14.32°
الخليل14.07°
غزة19.93°
الأحد 27 نوفمبر 2022
4.14جنيه إسترليني
4.83دينار أردني
0.14جنيه مصري
3.56يورو
3.42دولار أمريكي
جنيه إسترليني4.14
دينار أردني4.83
جنيه مصري0.14
يورو3.56
دولار أمريكي3.42

دائرة القدس تنفذ مخيم "من للقدس إلا أنت 7"

نفذت دائرة القدس في حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، مخيم "من للقدس إلا أنتِ السابع ، لتوعية سفيرات بيت المقدس بقضية القدس ومعايشة واقع المقدسين والمرابطات وشحذ الهمم لديهم لنصرة القدس، وكذلك تجسيد الحقب التاريخية للقدس منذ العهد العمري والعهد الصلاحي حتى يومنا المعاصر مع الاحتلال الصهيوني.

وشارك في المخيم 160 سفيرة، بحضور كل من د.أحمد أبو حلبية رئيس دائرة القدس، أ.فاطمه شراب رئيس الحركة النسائية- حماس، أ.رحاب شبير مسؤولة الاخوات بدائرة القدس، د.زكريا الهور نائب رئيس دائرة القدس ، د.ناصر معروف أمين سر دائرة القدس ، أ.نجاح البطنيجي نائب مسؤولة الاخوات بدائرة القدس، وعدد من المسئولين في ملف القدس.

وقال الدكتور أحمد أبو حلبية رئيس دائرة القدس :" أن الجانب العملي لمثل هذه المخيمات يتمثل في تفعيل البعد الإعلامي والقانوني لنصرة القدس, وتوفير الدعم لأهالي القدس من أجل دعم صمودهم وثباتهم على أرضهم. من جابنها أكدت شراب رئيس الحركة النسائية -حماس خلال كلمتها أن الدفاع عن القدس واجبٌ وطنيٌ وديني لأجل بناء جيل واعٍ بقضيته، مدافعاً عن القدس بالعلم والسلاح.

وأوضحت شراب أن المخيم يهدف الى إحداث أثر عميق في مجال تعليم ونشر ثقافة المسجد الأقصى للشابات السفيرات باستخدام أساليب المحاكاة والمعايشة لواقع ومعاناة المقدسيين والمرابطات في المسجد الأقصى و بناء جيل مثقف وواعي قادر على التغيير والبناء ورفع روح الانتماء والمشاركة و تعزيز القيم المقدسية الإسلامية لدى السفيرات تجهيزا لمرحلة التحرير الحقيقية.

وبدروها شكرت البطنيجي نائب مسؤولة الأخوات بدائرة القدس، كل من ساهم في إنجاح هذا المخيم ومشيرة الى ان المخيم اقتصر هذا العام على السفيرات فقط بسبب ضعف الامكانيات المادية واشتمل المخيم على العديد من الأنشطة والبرامج والألعاب الترفيهية، والمحاضرات المقدسية، وجلسات السرد القرآني، والعديد من الفعاليات المقدسية منها الفطور المقدسي، والخيمة البدوية.

وشاركت السفيرات في مسير كشفي يقوده غلام وخيل كمشهد تمثيلي يجسد (الحقبة العمرية) وتوقيع الوثيقة العمرية، على باب العامود، كما نفذت مشهد تمثيلي يمثل حقبة الاحتلال الصهيوني المعاصر تجسدت في حواجز الاحتلال ومنع دخول المرابطات للمسجد الأقصى، والاعتداءات على بسطات البائعين، وعمليات الطعن، وخطف جندي إسرائيلي، واختتمت بمشهد تمثيلي لمحاكمة عسكرية لإيتمار بن غفير والحكم عليه بإلاعدام.

وتفاعلت السفيرات مع المشاهد التمثيلية التي تجسد جزء من معاناة المقدسيين؛متمنين أن تتاح لهم الفرصة الحقيقية للدفاع عن القدس وفي ختام المخيم أدت جميع السفيرات قسم الحفاظ على المسجد الأقصى، وانطلقوا معاهدين الله على الاستمرار في الدفاع عن المدينة المقدسة حتى تحريره وإنهاء الاحتلال

المصدر: فلسطين الآن