12.09°القدس
11.34°رام الله
7.41°الخليل
13.27°غزة
12.09° القدس
رام الله11.34°
الخليل7.41°
غزة13.27°
الأربعاء 07 ديسمبر 2022
4.14جنيه إسترليني
4.8دينار أردني
0.14جنيه مصري
3.57يورو
3.4دولار أمريكي
جنيه إسترليني4.14
دينار أردني4.8
جنيه مصري0.14
يورو3.57
دولار أمريكي3.4

حقيقة وفاة الشيخ عبدالرحمن السديس

حقيقة وفاة الشيخ عبدالرحمن السديس، أدى الجدل القائم حول الشيخ عبد الرحمن السديس في الآونة الأخيرة واتهام البعض له باستغلال نفوذه الوظيفي في رئاسة الحرم بالعمل على توظيف بعضًا من أقاربه في إدارة شئون الحرمين فضلًا عن الحصول على رشاوى من رجال اعمال من أجل تفادي هدم فنادقهم ضمن حملات توسيع الحرم المكي، وقالت عدة حسابات على مواقع التواصل الاجتماعي في الآونة الأخيرة أن الشيخ السديس بعد أن كشف أمره تم مصادرة ثروته من قبل ولي العهد محمد بن سلمان فيما أشارت مواقع أخرى إلى تعرض السديس مؤخرًا لحادث اطلاق نار أدى إلى وفاته وتصاعد البحث بعدها عن حقيقة وفاة الشيخ عبد الرحمن السديس؟

من هو الشيخ عبد الرحمن السديس 

ولد الشيخ عبدالرحمن السديس في العاشر من فبراير لعام 1960 في منطقة  البكيرية في القصيم وما إن بدء بالالتحاق في المدرسة انتقلت عائلته إلى مدينة الرياض وهناك أتم تعليمه الابتدائي وخلال المرحلة الثانوية درس في معهد الرياض العلمي وحصل على شهادة منه في نهاية السبعينيات من القرن الماضي.

يُعرف عن السديس أنه أتم حفظ القرآن الكريم في عمر الثانية عشر وكان يروي القرآن عن رواية حفص بن عاصم الكوفي ومن بعد الدراسة بالمعهد أتم دراساته العليا فحصل على شهادة الماجستير في أصول الفقه في جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية  ومن ثم التحق ببرنامج الدكتوراه ونالها في العام 1995 من جامعة أم القرى وتم التوصية بطبعها حيث حملت عنوان:” الواضح في أصول الفقه لأبي الوفاء بن عقيل الحنبلي: دراسة وتحقيق”.

في إطار العمل الأكاديمي التحق السديس بكلية الشريعة في جامعة أم القرى وعمل محاضرًا في قسم القضاء ومن ثم تم تعيينه أستاذ مساعد في الكلية وتمكن خلال مسيرته الأكاديمية أن يُنشي كرسي بحث باسمه لدراسة أصول الفقه في جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية ويقوم بالإشراف على العديد من المراكز التعليمية في المملكة.

في العام 1404 تم تعيينه امامًا وخطيبًا في المسجد الحرام وظل يتدرج في الوظائف في الحرم حتى العام 1433 حيث تم تعيينه خليفة للشيخ صالح الحصين في الرئاسة العامة لشئون المسجد الحرام والمسجد النبوي ومنذ ذلك الوقت يعمل في المنصب

مصادرة ثروة عبد الرحمن السديس

في الآونة الأخيرة تداولت العديد من الحسابات على مواقع التواصل الاجتماعي أقاويل تشير إلى مصادرة محمد بن سلمان لثروة السديس وذلك بعد أن كشفت جهات مختلفة في المملكة استغلاله لوظيفته في الكسب غير المشروع وتلقيه رشاوى من رجال أعمال لتفادي عمليات هدم الفنادق الخاصة به والتي تدخل ضمن حملة توسيع الحرم المكي، وقال حساب العهد الجديد على تويتر أن ابن سلمان أجرى تحقيق مع السديس في المزاعم التي أشارت إلى استغلاله وظيفته وأجبره على التخلي على بعض ثروته والبالغة 600 مليون ريال سعودي وذلك بدلًا من عزله من منصبه في رئاسة شئون الحرمين.

وعلى الرغم من انتشار الخبر بشكل كبير في المملكة إلا أننا لم نتأكد من صحته حيث لم تُعلن هيئة مكافحة الفساد في المملكة عن ذلك .

اغتيال الشيخ عبدالرحمن السديس

حالة الجدل بشأن الشيخ عبدالرحمن السديس لم تنته بإعلان بعض الحسابات على المواقع الاجتماعية بمصادرة ثروته أو التخلي عنها من أجل الاستمرار في منصبه في رئاسة الحرم بل عمد آخرون إلى الإشارة في أوقات أخرى إلى اغتيال الشيخ عبدالرحمن السديس أثناء خروجه من الحرم المكي وأن الأجهزة الأمنية بالمملكة اشتبكت مع منفذين الهجوم على السديس والذي تم إصابته – حسب زعمهم – إصابة قاتلة.

وتناقل رواد المواقع في المملكة بكثير من الاهتمام حادثة الهجوم مؤكدين أنها نتيجة مواقفه الأخيرة بمهاجمة بعض المشاهير ودعوته إلى الابتعاد عن مواقع التواصل.

حقيقة وفاة الشيخ عبدالرحمن السديس

وفي وقت لاحق خرجت العديد من الحسابات لتؤكد أن الشيخ عبدالرحمن السديس على قيد الحياة وأن ما يُنشر على المواقع الاجتماعية مجرد افتراءات واشاعات يُرجى منها تحقيق شهرة على حساب شهرة الشيخ في المملكة والذي يتولى رئاسة الحرمين منذ سنواتٍ طوال.

 

وأشار البعض أن خبر وفاة الشيخ عبدالرحمن السديس عارٍ عن الصحة وأن كل ما يُثار ضده بسبب مواقفه الدينية من الوسائل الحديثة.

وكالات