28.99°القدس
28.67°رام الله
28.86°الخليل
30.48°غزة
28.99° القدس
رام الله28.67°
الخليل28.86°
غزة30.48°
الإثنين 20 مايو 2024
4.69جنيه إسترليني
5.23دينار أردني
0.08جنيه مصري
4.04يورو
3.7دولار أمريكي
جنيه إسترليني4.69
دينار أردني5.23
جنيه مصري0.08
يورو4.04
دولار أمريكي3.7

علاج العصب السابع في المنزل.. 10 وسائل فعّالة لتعزيز الشفاء

شلل العصب السابع، أو شلل بيل، هو نوع من شلل العصب الوجهي، يحدث نتيجة ضعف مفاجئ أو شلل في العضلات على جانب واحد من الوجه، بسبب خلل في العصب القحفي السابع (العصب الوجهي).
يحرك العصب الوجهي عضلات الوجه، ويحفز الغدد اللعابية والدمعية، ويمكّن الثلثين الأماميين من اللسان من اكتشاف الأذواق، كما يتحكم في العضلة المشاركة في السمع.
عادةً ما تظهر أعراض العصب السابع فجأة، وتصل إلى ذروتها بعد حوالي 48 ساعة من بدايتها، وفي معظم الحالات، يصاب جانب واحد فقط من الوجه بالشلل، وقد تختلف الحالة في شدتها، من ضعف خفيف في العضلات إلى الشلل الكامل.

يعَد تشوّه الوجه أمراً شائعاً بين الأشخاص المصابين بالعصب السابع، قد تشمل الأعراض أيضاً:
- الوخز.
- عدم القدرة على إغلاق العين المصابة؛ مما يؤدي إلى زيادة الدموع.
- عين جافة.
- تدلّي جفن واحد.
- تدلٍّ في زاوية الفم.
- سيلان اللعاب.
- فم جاف.
- ضعف التذوّق.
يشتبه العلماء في أن العدوى الفيروسية- مثل الهربس البسيط (الفيروس الذي يسبب القروح الباردة 3 أو الهربس النطاقي)، هي التي قد تؤدي إلى تورُّم والتهاب في أعصاب الوجه؛ مما قد يؤدي بدوره إلى ظهور شلل بيل.
يعَد شلل العصب الوجهي أيضاً أكثر الاعتلالات العصبية شيوعاً المرتبطة بمرض لايم (وأحياناً العارض الوحيد)؛ حيث تشير الدراسات إلى أن ما بين 10 إلى 50% من مرضى لايم، يعانون من هذا المرض.

عوامل خطر إصابة العصب السابع

قد يكون بعض الأشخاص أكثر عرضة لخطر الإصابة بالعصب السابع، من بينهم:
- النساء الحوامل.
- الأشخاص الذين يعانون من مرض السكري.
- الأشخاص الذين يعانون من نزلات البرد أو الأنفلونزا.

العصب السابع.. هل يمكن علاجه في المنزل؟

لقد استكشف عددٌ قليل جداً من الدراسات العلمية، استخدام الطب البديل في علاج شلل بيل، ومع ذلك، تشير الأبحاث الأولية إلى أن العلاجات التالية قد تفيد:

1- العناية بالعيون

إذا لم تُغلق إحدى عينيكِ؛ فمن الضروري أن تحميها كما يوصي الطبيب؛ فارتداء النظارات الواقية أثناء النهار، ورقعة العين في الليل، واستخدام قطرات العين المرطبة، يمكن أن يساعد في منع الضرر على المدى الطويل.

2- الكمادات الدافئة

يجد الكثيرون أن قطعة القماش الدافئة قد تساعد في تخفيف الألم والانزعاج، ولتخفيف التوتر وتعزيز النوم المريح، أضيفي واحداً أو أكثر من الزيوت العطرية المفضلة لديك للقلق، مثل: اللافندر أو الورد أو الإيلنغ أو البابونج، وكرري الكمادات الدافئة كلما ظهر الألم مرة أخرى، أو عندما تحتاجين إلى الاسترخاء.

3- التدليك

اسألي معالجكِ الطبيعي عن تقنيات التدليك التي يمكنك القيام بها في المنزل؛ إذ يجد العديد من المرضى أن التدليك اللطيف للوجه، يمكن أن يخفف الأعراض والانزعاج الذي يشعرون به نتيجة الإصابة.

4- الوخز بالإبر

الوخز بالإبر يحفز الأعصاب والعضلات؛ مما يوفر الراحة للمرضى، كما يشعر الكثيرون بالتحسن بعد جلسة علاج واحدة أو جلستين فقط.
ما رأيكِ بالاطلاع على أعراض الألم العضلي الليفي؟

5- فيتامين B12

يرتبط فيتامين B12 بنموّ الأعصاب وتقليل الالتهاب، وقد يكون أكثر فعالية من المنشطات الموصوفة.
في دراسة صغيرة أجريت عام 1995، تم إعطاء المشاركين حقن فيتامين B12 (ميثيل كوبالامين)، أو المنشطات، أو حقن فيتامين B12 مع المنشطات، وكان التعافي الكامل أقصر بكثير في مجموعة فيتامين B12؛ حيث بلغ متوسط وقت التعافي أسبوعين فقط؛ مقارنة بما يقرب من 10 أسابيع بالنسبة لأولئك الذين تناولوا المنشطات فقط.
بالإضافة إلى تناول الأطعمة الغنية بفيتامين B12 مثل: لحم البقر الذي يتغذى على العشب، وكبد البقر، والسردين والأسماك البرية، والجبن والبيض.. يساعد أيضاً إضافة مكمل فيتامين B12 عالي الجودة على تعافيكِ من العصب السابع.. ففي الدراسة، تمَّ إعطاء حقن فيتامين B12 مباشرة في الأعصاب المتضررة.

6- فيتامين B6

نظراً لارتباطه بوظيفة الجهاز العصبي الصحية وصحة العين، يعَد حصولكِ على ما يكفي من فيتامين B6 أمراً ضرورياً في أيّة خطة لعلاج شلل بيل، وبما أن فيتامين B6 قابل للذوبان في الماء؛ فلا يوصى عادةً باستخدام المكملات الغذائية؛ لذلك من الأفضل بكثير تناول الأطعمة الغنية بفيتامين B6 مثل: صدر الديك الرومي، ولحم البقر الذي يتغذى على العشب، ودبس السكر الأسود، وبذور عباد الشمس، وبذور السمسم والحمص.

7- الزنك

يوجد الزنك في كل خلية من خلايا الجسم، وهو معدن أساسي يجب أن يكون جزءاً من خطة علاج شلل بيل، كما تمَّ استخدامه منذ آلاف السنين لشفاء الجروح، وتعزيز استجابة الجهاز المناعي، ودعم وظيفة الغدة الدرقية الصحية.. كما أنه علاج فعّال لنزلات البرد وبعض أمراض الجهاز التنفسي والفيروسات.. وتساعد إضافة الأطعمة الغنية بالزنك إلى نظامكِ الغذائي، مثل: لحم الضأن، وبذور اليقطين، ولحم البقر الذي يتغذى على العشب، والحمص، والكاجو وغيرها، على الشفاء بشكل أسرع من الفيروس المُسبب للعصب السابع، أو الحالة الأساسية المسببة لأعراضك.

8- التأمل والاسترخاء

خففي من توتر العضلات والألم المزمن، من خلال التأمل الموجه واليوغا والتمارين المنتظمة وتمارين التنفس العميق؛ حيث تُظهر بعض الدراسات، أن التوتر قد يؤدي إلى تفاقم الأعراض، وهناك بعض التقارير تشير إلى أن التوتر المزمن قد يؤدي إلى الانتكاسات.

9- زيت الخروع

تُستخدم كمادات زيت الخروع منذ آلاف السنين لتحسين الدورة الدموية، ومنع نمو البكتيريا والفيروسات والفطريات، ودعم الوظيفة الليمفاوية.. وقد تساعد في تحفيز الشفاء، عن طريق تعزيز تدفق الدم إلى المناطق المصابة.
قومي بتدفئة ملعقة كبيرة من زيت الخروع بلطف، ودلّكي وجهكِ بها، ثم غطيها بقطعة قماش مبللة دافئة، واتركيها لمدة 20-30 دقيقة.. ثم كرري ضغط زيت الخروع مرتين يومياً حتى تهدأ الأعراض.

10- تمارين الوجه

يمكن أن يقدّم لك المعالج الطبيعي تمارين شخصية للوجه، يمكنها تحسين عمل الدماغ والأعصاب.
تشمل التمارين البسيطة: تجعد أنفكِ، والابتسام على نطاق واسع، والعبوس، وفتح فمكِ على نطاق واسع، ورفع الحاجبين، والغمز ورمش العينين.. وهي التمارين التي يُمكنكِ القيام بها بنفسكِ في المنزل عدة مرات في اليوم؛ للمساعدة في تعزيز الشفاء.

أعراض العصب السابع

وكالات