8.98°القدس
9.04°رام الله
8.94°الخليل
15.52°غزة
8.98° القدس
رام الله9.04°
الخليل8.94°
غزة15.52°
الجمعة 21 يناير 2022
4.34جنيه إسترليني
4.97دينار أردني
0.22جنيه مصري
3.8يورو
3.52دولار أمريكي
جنيه إسترليني4.34
دينار أردني4.97
جنيه مصري0.22
يورو3.8
دولار أمريكي3.52

بعد انتقاذ الغرب

هل اتخذت “بي إن سبورت” موقفا من تصريح أبو تريكة عن المثليين؟!

أثارت تصريحات نجم النادي الأهلي ومنتخب مصر السابق محمد أبوتريكة، بشأن رفضه لدعم الدوري الإنجليزي للمثلية الجنسية، جدلا واسعا في الأوساط الأوروبية، استدعى ردا من شبكة قنوات “بي إن سبورت” القطرية التي أدلى أبوتريكة بتصريحاته تلك عبر شاشاتها حيث يعمل ضمن فريق محلليها.

“بي إن سبورت” ترفض تصريحات أبوتريكة عن المثلية

ووفقا لشبكة “ذا أثلتيك” الإنجليزية فقد نقلت عن متحدث باسم beIN قوله: “بصفتنا مجموعة إعلامية عالمية. فإننا نمثل وندعم الأشخاص والمصالح من كل خلفية ولغة وتراث ثقافي في 43 دولة متنوعة بشكل كبير، مثلما نظهر كل يوم.”

كما أكد أن إدارة قنوات “بي إن سبورت” تقوم بعملية مراجعة للتصريحات التي أدلى بها أبوتريكة مؤخرًا.

في غضون ذلك، قال متحدث باسم الدوري الإنجليزي الممتاز لصحيفة The Athletic: “نحن بصدق نختلف مع آراء النقاد. يلتزم الدوري الإنجليزي الممتاز وأنديته بدعم مجتمع الميم وإيضاح أن كرة القدم للجميع “.

انتقادات غربية

وتعرضت تصريحات أبوتريكة لانتقادات يوم الثلاثاء من قبل شبكة FARE المناهضة للتمييز في كرة القدم.

وكتبت المنظمة على موقع تويتر: “من المخيب للآمال للغاية أن نرى الأسطورة المصرية محمد أبو تريكة يتجاهل حملة رباط قوس قزح في الدوري الإنجليزي الممتاز. ويستخدم المواقف الدينية للقيام بذلك”.

وتأتي انتقادات أبو تريكة للحملة قبل أقل من عام من نهائيات كأس العالم قطر 2022. وهي المرة الأولى التي تقام فيها أكبر بطولة للفيفا في الشرق الأوسط.

ولعب أبو تريكة 100 مباراة لمصر بين عامي 2001 و 2013.

دعم عربي واسع لأبو تريكة

هذا وشهدت مواقع التواصل الاجتماعي في كل العالم العربي حملة دعم واسعة لمحمد أبوتريكة، ضد حملة الانتقادات الغربية التي تعرض لها.

وأكد آلاف النشطاء في تغريدات لهم بتويتر وغيره من مواقع التواصل، أن ما قاله أبو تريكة وهجومه على الشذوذ والمثلية، يمثل كل المسلمين حيث يعارض ذلك صلب دينهم.

هجوم على بي إن سبورت

كما شن ناشطون هجوما واسعا على الشبكة القطرية الرياضية الضخمة، عبر تنصلها من تصريحات أبوتريكة وانتقادها له.

وعبر وسم “كلنا ابوتريكة” كتب ناشط:”قنوات بي ان سبورت تدعم الشواذ.. انها لا تمثلني وتريكة يمثلني.”

فيما دون البرلماني المصري السباق ممدوح إسماعيل:”نقد محمد أبوتريكة الترويج للفاحشة فى ملاعب الكرة فعل محمود من لاعب مشهور لا يفعله الكثيرون”

وتابع:” لكن موقف قناة بى ان سبورت فى نقده ودعم الفاحشة سئ جدآ خاصة ان مالكها ينتمى للإسلام الذى حرم الفاحشة تحريماً قطعياً الى أن تقوم الساعة.”

فيما دعا علي إلى مقاطعة قنوات بين سبورت رافضا موقفها وكتب:”هذا جزاء الامر بالمعروف؟ وهذا يدل على ان #بي_ان_سبورت تدعم الشذوذ الجنسي وتروج له يجب مقاطعة هذه الشركات والقنوات اللتي تدعو للالحاد وحريه تغيير الجنس وتروج للشذوذ”.

خليل البلوشي ينتصر لأبوتريكة

من جانبه أكد المعلق العماني الشهير بقنوات “بين سبورت” خليل البلوشي، أن النجم محمد أبوتريكة لم يخطئ “عندما نطق بالحقيقة، لم يخطئ عندما دافع عن مبادئنا وديننا وطبيعة الانسانية.”

وتابع في تغريدة له عبر حسابه بتويتر:”تهاجمونه، سنزيده حباً تطالبون بعقابه سنعاقب أنفسنا إن تراجعنا في حب أمير القلوب، بل ونعاقب أنفسنا إن لم نكن تريكة.”

واحتتم البلوشي تغريدته موجها حديثه لأبوتريكة:”عشت يا أبو تريكة، وعاش صوتك الذي ينطق بالحق.”

وكالات