26.65°القدس
25.94°رام الله
25.18°الخليل
31.04°غزة
26.65° القدس
رام الله25.94°
الخليل25.18°
غزة31.04°
الثلاثاء 05 يوليو 2022
4.24جنيه إسترليني
4.94دينار أردني
0.19جنيه مصري
3.65يورو
3.5دولار أمريكي
جنيه إسترليني4.24
دينار أردني4.94
جنيه مصري0.19
يورو3.65
دولار أمريكي3.5

أفضل علاج للاكتئاب أثناء الحمل

الاكتئاب أحد الأمراض المزاجية النفسية الشائعة، التي تؤثر على كثير من الناس خلال حياتهم، ولهذا ليس غريباً أن تصاب النساء به أثناء الحمل، نتيجة للتغيرات الهرمونية والضغوطات النفسية، ولأسباب أخرى بطبيعة الحال، ولكن بسبب عدم تشخيص الأعراض جيداً أثناء فترة الحمل، للاعتقاد بأنه مجرد نوع من عدم التوازن الهرموني، فالاكتئاب يتزايد ويستمر لفترة قد تطول، وبحثاً عن الأعراض والأسباب وأفضل الطرق للعلاج يدور التقرير التالي، وفقاً لما ذكره موقع "American pregnancy":

1- معنى الاكتئاب

الإحساس بالخوف والضغط العصبي.. سبب للاكتئاب

من المفترض أن يكون الحمل من أهم وأكثر الأوقات سعادة التي يمكن أن تمر بها المرأة بحياتها، ومع ذلك تسبب هذه الفترة لبعض النساء الخوف، الضغط العصبي، الارتباك، كما لا تنجو بعض السيدات من اكتئاب الحمل.

علمياً تؤثر التغيرات الهرمونية أثناء الحمل على المواد الكيميائية في المخ، والمرتبطة بشكل مباشر بالاكتئاب والقلق. وتتفاقم تلك الأمور أثناء مواقف الحياة الصعبة، ويمكن أن تؤدي إلى الاكتئاب أثناء الحمل.

2- أعراض اكتئاب الحمل

  • البكاء باستمرار والشعور بالحزن
  • عدم الاهتمام بالنفس والعصبية، سرعة الانفعال، التوتر، الهروب من المسؤولية.
  • عدم الشعور بالسعادة من أشياء، كانت تشعرك بالسعادة في الماضي.
  • كبت المشاعر والأحاسيس، وعدم الرغبة في تناول الطعام.
  • البكاء باستمرار، وعدم الرغبة في تواجد الجنين والرغبة في التخلص منه.
  • الشعور بالتعب والرغبة في النوم، شعور بالحزن وأنك غير قادرة على العمل.

3- أعراض تستوجب استشارة الطبيب

  • انخفاض الطاقة والشعور بالتعب المستمر
  • إذا مرت المرأة الحامل بأي من الأعراض التالية بشكل متكرر، فإنها غالباً تعاني من اكتئاب حمل شديد، ويجب أن تتحدث مع الطبيب.
  • مثل البكاء في معظم الأوقات، والشعور بالقلق.
  • فقدان الاهتمام بالنشاطات اليومية، أو الشعور بأنه لا يوجد أي شيء ممتع أو مضحك.
  • مواجهة صعوبة في التركيز مع تشتت في الأفكار.
  • انخفاض الطاقة، والشعور بالتعب الشديد الذي لا يتلاشى حتى بعد الراحة.
  • ملاحظة تغيرات في أنماط تناول الطعام والنوم، مثل الرغبة في تناول الطعام أو النوم معظم الوقت.
  • عدم القدرة على تناول الطعام أو النوم نهائيا وهو البديل لتناول الطعام والنوم الكثير.
  • كثرة الشعور بالذنب، عدم الإحساس بالقيمة، واليأس، والشعور بأن الحياة لا تستحق العيش.

4- أسباب أخرى: وراثية ونفسية وزوجية

  • عدم تلقي الدعم يشعر الحامل بالعزلة
  • عدم الرغبة في الحمل في هذا الوقت.
  • أن تكون غير مؤهلة نفسياً ومعنوياً ومادياً للحمل في هذا التوقيت.
  • إذا كانت الزوجة تخطط للانفصال عن زوجها.
  • كثرة الخلافات الزوجية، وعدم شعور الزوجة بالأمان.
  • إذا كان الاكتئاب شائعاً بالعائلة، تصبح المرأة عرضة أيضاً للإصابة به.
  • إذا عانت المرأة من الاكتئاب أو القلق في الماضي أو بعد ولادة طفل سابق.
  • عدم تلقي الدعم.. يشعر الحامل الأم بأنها منعزلة عن الأصدقاء أو العائلة.

5- مضاعفات اكتئاب الحمل

الاكتئاب يزيد من خطر حدوث الولادة المبكرة

يمكن اكتئاب الحمل أن يتسبب في عدم قدرة الأم على مواصلة رعاية نفسها أثناء الحمل، وجعلها غير قادرة على اتباع نصائح الطبيب.

يمكن أيضاً أن يجعل الاكتئاب المرأة عرضة لتناول أطعمة غير مفيدة وربما تكون مضرة، وتلحق الضرر بنفسها وجنينها.

الاكتئاب أثناء الحمل يزيد من خطر الولاة المبكرة، أو ولادة رضيع ضعيف الوزن، وإلى زيادة خطر المعاناة منه حتى بعد الولادة.

قد يمتد اكتئاب الحمل إلى ما بعد الولادة، لكن مع اتباع طرق علاجية والحصول على دعم من الزوج والأسرة، فإن مدة الاكتئاب تقل.

6- أفضل علاج لاكتئاب الحمل

  • ممارسة الرياضة تحت إشراف الطبيب علاج للاكتئاب
  • كثرة التنزه والجلوس مع الأقارب والصديقات التي تشعر معهم المرأة بالسعادة.
  • ممارسة الرياضة المناسبة أثناء تلك الفترة تحت إشراف الطبيب.
  • الإكثار من تناول الأطعمة الغنية بالبروتين، والخضراوات والفواكه.
  • عدم الإكثار من تناول المشروبات الغنية بالكافيين.
وكالات