25.55°القدس
25.24°رام الله
24.42°الخليل
23.55°غزة
25.55° القدس
رام الله25.24°
الخليل24.42°
غزة23.55°
الثلاثاء 23 ابريل 2024
4.67جنيه إسترليني
5.33دينار أردني
0.08جنيه مصري
4.03يورو
3.78دولار أمريكي
جنيه إسترليني4.67
دينار أردني5.33
جنيه مصري0.08
يورو4.03
دولار أمريكي3.78

ظاهرة فلكية ترى بالعين المجردة تسطع في سماء الوطن العربي فجر غد الثلاثاء

ترصد سماء الوطني العربي فجر يوم غد الثلاثاء ظاهرة فلكية تسمى "هلال القمر المتناقص" والتي يمكن رصدها بالعين المجردة، حيث أوضح ماجد أبوزاهرة، رئيس الجمعية الفلكية بجدة، أن كوكب الزهرة سيظهر رفقة هلال القمر المتناقص يزينان الأفق الشرقي وسيفصل بينهما فقط 6 درجات.

ظاهرة هلال القمر المتناقص

أوضح "أبوزاهرة" أن القمر وكوكب الزهرة سيظهران سويا قبل شروق الشمس بساعات قليلة وسيلاحظ بالعين المجردة سطوع توهج خافت يضيء الجزء غير المضاء من قرص القمر، وهو بطبيعة الحال بمثابة انعكاس لضوء الشمس على الأرض، وبرصد درجة سطوع كوكب الزهرة وجد أنه مضاء بنسبة 42% بنور الشمس في الوقت الحالي.

وتابع "أبوزاهرة" أن المسافة بين القمر والكوكب كبيرة بالفعل وبالتالي لا يمكن رؤيتهما معا في مجال رؤية واحدة عبر التلسكوب والمناظير، ويطلق على كوكب الزهرة اسم نجم المساء خلال تواجده في المطال المسائي، فيما يطلق عليه نجم الصباح في المطال الصباحي، ورغم اعتقاد القدماء بأن النجمان مختلفان عن بعضهما، إلا أن فيثاغورس أدرك قبل 500 عام من الميلاد أن الإثنين واحد يعودا لكوكب الزهرة.

حدث نادر كل 11 عاما

أشار "أبوزاهرة" إلى أن القياسات الأخيرة التي تم اعتمادها من قبل مرصد ديناميكا الشمس الفضائي التابع لناسا أظهرت ضعف سريع في المجالات المغناطيسية في المناطق القطبية من الشمس ما يعني ان القطبان المغناطيسيان الشمالي والجنوبي على وشك الاختفاء ما سيؤدي ذلك إلى انعكاس كامل للمجال المغناطيسي للشمس ربما قبل نهاية عام 2023.

وتابع مؤكدا إلى أن هذه الظاهرة نادرة كونها تتكرر كل 11 عاما، تحديدا عندما تكون الشمس على وشك أن تصل للحد الأقصى من نشاطها خلال الدورة الشمسية، ووفقا لآراء ودراسات علماء الفلك على مدار عقود، فإنه لا يوجد انعكاسان للمجال القطبي متماثلان، في بعض الأحيان قد يكون التحول سريعا يستغرق بعض الأشهر، حتى يختفي القطبان ويظهران مرة أخرى على طرفي نقيض من الشمس، المثير في الأمر أن هذا الأمر قد يستغرق سنوات بالشكل الذي يؤثر على الشمس ويتركها دون أقطاب مغناطيسية لفترات طويلة من الزمن.

ويؤكد "أبوزاهرة" أن هذه الظاهرة يمكن أن تحدث خاصة بعدما اختفى القطب المغناطيسي الجنوبي للشمس بالكامل، وفسر سبب حدوث ذلك بالآتي:

نظرية الدينامو: تشير هذه النظرية إلى أن المجال المغناطيسي للشمس يتولد عن طريق تأثير الدينامو، على غرار الطريقة التي يولد بها دينامو الدراجة الكهرباء حيث يتم إنشاء تأثير الدينامو من خلال حركة البلازما المشحونة كهربائياً في باطن الشمس.

نظرية الاضطراب: تشير هذه النظرية إلى أن المجال المغناطيسي للشمس يتولد عن الاضطراب في بلازما الشمس. الاضطراب هو حركة فوضوية يمكن أن تولد مجالات مغناطيسية قوية.

المصدر: فلسطين الآن