11.18°القدس
10.61°رام الله
11.12°الخليل
17.39°غزة
11.18° القدس
رام الله10.61°
الخليل11.12°
غزة17.39°
الخميس 09 ديسمبر 2021
4.34جنيه إسترليني
4.97دينار أردني
0.22جنيه مصري
3.8يورو
3.52دولار أمريكي
جنيه إسترليني4.34
دينار أردني4.97
جنيه مصري0.22
يورو3.8
دولار أمريكي3.52

ميزة فريدة جعلت اليابان تتخلص من فيروس كورونا المستجد

ميزة فريدة جعلت اليابان تتخلص من فيروس كورونا المستجد
ميزة فريدة جعلت اليابان تتخلص من فيروس كورونا المستجد

استطاعت دولة اليابان التخلص من فيروس كورونا المستجد نهائيا في الفترة الأخيرة، وذلك بعد مرور الموجة الخامسة من الفيروس بشكل أضعف وأقل تأثيرا من الموجات الأخرى.

وذكر تقرير عن الوضع الوبائي في اليابان أنه قبل ثلاثة أشهر تم اكتشاف سلالة دلتا المتحورة والتي استطاعت إصابة 26 ألف شخصا، لكنها انخفضت إلى أقل من 200 شخص ما يؤكد نجاح هذه الدولة في القضاء على الفيروس في فترة قياسية.

وبهذا الصدد، يقول البروفيسور، إتسورو إينو، من المعهد الوطني لعلم الوراثة وجامعة نيغاتا إن "الأمر برمته يكمن في التغيرات الجينية لفيروس كورونا"، مشيرا إلى أنه من خلال المتغيرات المختلفة للفيروس وجد العلماء أن نسخة ألفا التي هيمنت على الموجة الرابعة من الفيروس في اليابان كانت شديدة التنوع وراثيًا.

وأضاف البروفسور: "كانت تتألف من خمس مجموعات رئيسية مع العديد من الطفرات المتفرعة، حيث كان من المفترض أن تكون دلتا الأكثر عدوانية وأكثر تنوعًا، لكن الغريب أنه في البداية تراكمت الطفرات بسرعة ثم توقفت فجأة".

وتابع: "حدث جزء كبير من التغييرات في منطقة A394V من البروتين غير الهيكلي nsp14، وهو المسؤول عن تصحيح أخطاء النسخ المتماثل ما جعل الفيروس في هذه المرحلة يفقد محاولة لتصحيح الأخطاء وفقد القدرة على التكاثر".

وفي السياق نفسه، اعترف البروفيسور إينوي خلال مقابلة مع "جابان تايمز" قائلا: "انصدمنا بالفعل".

وعلق أستاذ كلية الطب في جامعة شيمان تاكيشي أورانو على الأمر قائلا: "الحقيقة أن بروتين nsp14 مهم للغاية لحماية الأحماض النووية"، مضيفا أن بروتين Nsp14 يعمل مع بروتينات فيروسية أخرى، حيث أظهرت الدراسات أن الفيروس المصاب بالتلف nsp14 يتكاثر بشكل أسوأ بكثير. وقد يكون هذا أحد العوامل في الانخفاض السريع في الإصابات".

كما أكدت التجارب المخبرية أن الطفرات في بروتين nsp14 توقف تكاثر الفيروس في اليابان، حيث تم رفع جميع القيود، لكن معدل الإصابات لم تزداد.

واعتبر البروفيسور إينوي أن عدة عوامل تزامنت للحد من الفيروس أبرزها التلقيح الشامل (أكثر من 75 في المائة من السكان تم تطعيمهم بالكامل) بالإضافة إلى الوقاية الصارمة.

كما انتشرت سلالة دلتا المتحورة بشكل كامل في اليابان بدل السلالات الأخرى واقتصر تطور الفيروس على مرحلة واحدة فقط والذي قضى على نفسه في النهاية.

وأشار البروفيسور تيستو فوكاوا من معهد الضمان الاجتماعي للمستقبل في طوكيو إلى أن معيار الوزن الزائد يلعب دورا كبيرة بتطوير الفيروس في الجسم وما ساعد اليابان على التخلص منه هو وجود 3.6% فقط من السكان الذين يعانون الوزن الزائد والسمنة المفرطة، وهو واحد من أدنى المعدلات في العالم لهذا استطاعت اليابان التغلب على هذا الفيروس.

وكالات