19.45°القدس
19.22°رام الله
18.3°الخليل
24.55°غزة
19.45° القدس
رام الله19.22°
الخليل18.3°
غزة24.55°
الثلاثاء 09 اغسطس 2022
3.99جنيه إسترليني
4.67دينار أردني
0.17جنيه مصري
3.37يورو
3.31دولار أمريكي
جنيه إسترليني3.99
دينار أردني4.67
جنيه مصري0.17
يورو3.37
دولار أمريكي3.31

دول عربية ترفض إساءة مسؤول في الهند للنبي محمد ﷺ

شددت دول عربية على رفض التصريحات المسيئة للنبي محمد والمسلمين، من قبل مسؤول في الحزب الحاكم بالهند.

وبعد موجة غضب شديدة ضد جيندال وحزب مودي، فقد اضطر المسؤول في الحزب الهندوسي المتعصب إلى حذف تغريدته، إلا أنه لم ينشر اعتذارا بعد ذلك.

واستدعت قطر، الأحد، سفير الهند لديها، ديباك ميتال، وسلمته مذكرة احتجاج رسمية، تطالب بإيقاف المسؤول الهندي عن مزاولة نشاطه بالحزب الحاكم، على خلفية تغريدة نشرها المسؤول الإعلامي في حزب "بهاراتيا جاناتا" الحاكم في دلهي "نافين كومار جيندال" عن زواج النبي بأم المؤمنين عائشة رضي الله عنها.
 
وأعربت الدوحة عن أملها في أن تقدم السلطات الهندية اعتذارا علنيا، وإدانة فورية لهذه التصريحات، مؤكدة أن "السماح لمثل هذه التصريحات المعادية للإسلام بالاستمرار دون عقاب يشكل خطراً جسيماً على حماية حقوق الإنسان، وقد تؤدي إلى مزيد من التحيز والتهميش، والذي سيؤدي إلى حلقة من العنف والكراهية".

وأشارت إلى أن "المذكرة أشارت إلى أن أكثر من ملياري مسلم على مستوى العالم يتبعون هدي النبي محمد صلى الله عليه وسلم، وسيرته التي جاءت كرسالة سلام وتفاهم وتسامح، ويعتبرونها النور الذي يقتدي به المسلمون في جميع أنحاء العالم".

بدورها، استدعت الكويت، الأحد، سفير الهند لديها سيبي جورج، وسلمته مذكرة احتجاج وشجب رسمية، تعبيرا عن الرفض القاطع للتصريحات المسيئة للنبي محمد والمسلمين.

ورحبت الكويت بـ"إيقاف المسؤول المذكور عن ممارسة مهامه وأنشطته في الحزب بسبب هذه التصريحات المسيئة"، مطالبةً بـ"باعتذار علني لتلك التصريحات المعادية".

وفي وقت سابق الأحد، أعلن الحزب الحاكم في الهند تعليق عمل كومار جيندال، على خلفية تصريحاته المسيئة للنبي والإسلام، وفق إعلام محلي.

وأدانت الأمانة العامة لمنظمة التعاون الإسلامي، الإساءات الصادرة عن المسؤول الهندي تجاه النبي محمد، مؤكدة أنها تأتي في سياق تصاعد حدة الكراهية والإساءة للإسلام في الهند وفي إطار الممارسات الممنهجة ضد المسلمين والتضييق عليهم.

وطالبت المنظمة، السلطات الهندية "بالتصدي بحزم لهذه الإساءات وكل أشكال التطاول على النبي محمد وعلى الدين الإسلامي وتقديم المحرضين والمتورطين ومرتكبي أعمال العنف وجرائم الكراهية ضد المسلمين إلى العدالة ومحاسبة الجهات التي تقف وراءها".


من جانبه، نشر مفتي سلطنة عمان أحمد الخليلي، تغريدة قال فيها إن "الاجتراء الوقح البذيء من الناطق الرسمي باسم الحزب المتطرف الحاكم في الهند على رسول الإسلام ﷺ، وعلى زوجه الطاهرة أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها، هو حرب على كل مسلم في مشارق الأرض ومغاربها، وهو أمر يستدعي أن يقوم المسلمون كلهم قومة واحدة".

واستدعت وزارة الخارجية الإيرانية السفير الهندي في طهران على خلفية تصريحات مسيئة للنبي محمد والمسلمين.
 

وليست هذه المرة الأولى التي يقوم فيها مسؤولون في حزب مودي المتطرف بالإساءة إلى الإسلام، والنبي محمد ﷺ.

 

 

 

وكالات